بتتذكروا ريان ؟؟ ريان ما غيره ؟؟ ريان يا جماعة الخير ،، ريان تبع التكت رخيص ،، ريان إللي كان معانا بالسينما هذاك اليوم ،، يا جماعة الخير ريان أبو الحسن إللي فركشته مرة برجولي لما كنا في الدوام ،، ههههههههههههههه ،، ريان يا راجل ،، رحت أنا و إياه قطر ،، إحزروا ليش ؟؟

هذا الموضوع و ما فيه ،، أخوكم و مولاكم أسامة بن زيد – حفظه الله و رعاه – قرر إن يخطب الحمدلله ،، و خلص يعني صار لازم يستقر ،، كيف بس ؟؟ عجبتكم هاي ؟ لازم يستقر ؟؟ لووووووووووووول ،، أنا نفسي مش مصدق نفسي ..

المهم ،، أبو البنت بشتغل و عايش في قطر ،، نرل كم يوم على الأردن عشان عرس إبنه ،، و أنا ما قدرت أنزل على الأردن ألتقي فيه هناك ،، إلتقى معاه أبوي و تعرفوا على بعض ،، و الزلمة طلب إنه يقعد معاي ،، يعني بالأول و بالأخير ،، أنا إللي راح أتزوج بنته ،، مش أبوي 😀 😀

و نحن كرمال عين ،، تكرم مرج عيون ،، قررنا ننزل على قطر !!

و طبعاً في مشاوير ،، ما بتحلى إلا لما تكون مع الرفقة الجميلة !! و بما إن الرفقة الجميلة تزوجوا و ما عادت كلمتهم عندهم ،، ما عاد إلك إلا الرفقة الأجمل ،، بوند ،، جيمس بوند ،، قصدي ريان ،، ريان أبو الحسن ..

قاعد في المكتب ،، إتصلت على ريان ::

أسامة :: السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

ريان :: و عليكم السلااااااااااام و رحمة الله و بركاته

أسامة :: ياخي ريان إلك ولا للذيب ؟؟

ريان (باللبناني) :: يا خيّي أسامة بتضلك تخوْزقني بكل مشاريعك ،، قلّي تنشوف ..

أسامة :: تنزل قطر ؟؟

ريان :: ههههههههههه إيه بنزل

أسامة :: أوكي مع السلامة

و مثل ما قال سعيد صالح ،، هم إثنييييييين ،، إثنيييييييين ،، و أصلاً كان السفر يوم الإثنين 9-6-2014 ..

صحينا الصبح ،، مراكضة الله وكيلك ،، كعادتي ،، بظل مستعجل ،، عبين ما صحيت و صحى ريان و لبسنا و مريت أخذت ريان و طلعنا على المطار و صفينا السيارة و رجنا على الكاونترات و هييييييييييييييييييييييه ..

خلصنا ،، و قعدنا و ما قعدنا ،، و يا خسارة ما قعدنا ..

آه صحيح ،، شفتوا هاي ؟ قنينة العطر إللي سعرها أكثر من نص مليون درهم في مطار أبوظبي ؟ هاي بس العلبتين ،، بدون العطر والله 🙂 🙂

عادي إذا حدا بشتريلي إياها هدية عيد ميلادي ،، و لا أقولكم ،، أعطوني إياهم كاش و أنا بتصرف ،، بلاش ما تتعبوا نفسكم و تروحوا على المطار ،، روحوا على البنك ،، أقربلكم و أحسنلكم 😀 😀

تأخرت الطيارة شوي ،، المهم طلعنا الحمدلله ،، و يا الله الطيارة شو كان فيها أولاد صغار ،، سيمفونيات شغالة والله ،، يخرس واحد ،، يبدأ الثاني ،، يعزف الثالث ،، يلحّن الرابع .. و هيك ،، الطريق كلها !! كلها 50 دقيقة يمكن الرحلة ،، يعني بيتهوفن كان يوخذ استراحة لما يعزف ،، بس الأولاد تقول حاطين في تيتهم بطاريات ديوراسيل ،، تدوم و تدوم و تدوم 😀 😀 😀 😀

وصلنا على الدوحة الحمدلله ،، و كلمة الحق تقال يعني ،، المطار الجديد كبير و رهيب ما شاء الله .. وصلنا عند كاونترات الجوازات ،، أخذ الموظف جوزاي ،، فمن باب يعني إني أسولف معاه عبين ما يخلص التختيم و التأشيرة ،، سألته للموظف ::

أسامة :: الدوحة بعيدة من هون ؟

الموظف :: إنت في الدوحة ..

أسامة :: لا لا يعني قصدي مدينة الدوحة بعيدة من هون ؟؟

الموظف :: هههههههههههههه يا ريّال الدوحة حارة !!

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه من زمان ما سمعت جواب بضحّك هيك ..

طبعاً أنا و ريان ما ورانا غير الحش و الحكي عن العالم و التصوير ،، و من الفضاوة ،، أنا بصور ريان و هو بصورني ،، و وحدة من الصور ،، ما إنتبهنالها إلا لما طلعنا بالتاكسي !! شوفوا بالله ::

نفسي أفهم شو كان خاطر على بالها هالمخلوقة !!

رحنا و حاوطنا بالسيتي سنتر و نمنا بـ Chili’s بعد الغداء ههههههههههههه و اتصلت على أبو البنت و ريان إتصل على صاحبه عشان يمر علينا ،، إجا أبو البنت و قعدنا معه و الحمدلله الزلمة اقتنع بأسامة كزوج لبنته 🙂 🙂

طبعاً ما في داعي أحكيلكم موقف ريان مع أبو البنت ،، حرصاً على المصلحة العامة للجميع ،، ولا شو رأيك ريان ؟؟

خلصنا و تعشينا مع صاحبنا رواد و طلعنا على المطار و رجعنا أبوظبي و الجو جميد و عشائري ،، و الحمدلله تيسرت الأمور أكثر مما كنا متوقعين ..

==================

“” برا و بعيد “”

من فيلم CHEF :

 

التعليق ::

إنت خذ إبنك في نزهة ،، و أنا ماخذ ريان و رايح قطر 🙂

صديقي إللي لا زعل و لاّ رضا ،، في الحالتين نفسيته من طيبها ما هي تشين أخلاقها ..

و صديقي إللي قبل أشوفه ذكره الطيب يبين ،، و من يوم شفته كن نفسي صافحته أشواقها ..

من أشعار – حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم – #فزاع

==================

استعدوا للتدوينة إللي بعد هاي 🙂

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ..

3950 Total Views 1 Views Today